U3F1ZWV6ZTE5MTg5NjkyNTQzNDYwX0ZyZWUxMjEwNjUxNzQwNTUyMw==

تطبيق لكشف المخالطين وأعراض فايروس كورونا تتصدر جوجل

تطبيق لكشف المخالطين وأعراض فايروس كورونا تتصدر جوجل
تصدر محرك "جوجل" مصر، مساء اليوم السبت، تريند بعنوان "أعراض فيروس كورونا

تطبيق لكشف المخالطين وأعراض فايروس كورونا تتصدر جوجل


 أعلنت منظمة الصحة العالمية أمس الجمعة، عن طرح تطبيق يتيح للأفراد في البلدان قليلة الموارد معرفة ما إذا كانوا قد أصيبوا بفيروس كورونا، فضلاً عن خاصية تعتمد على البلوتوث لاقتفاء المخالطين.
,وتصدر محرك "جوجل" مصر، مساء اليوم السبت، تريند بعنوان "أعراض فيروس كورونا"، 

وقال برناندو ماريانو كبير مسؤولي نظم المعلومات بالمنظمة إن التطبيق سيسأل الناس عن الأعراض
ويقدم إرشادات بشأن ما إذا كانوا قد أصيبوا بمرض كوفيد-19 الناجم عن الإصابة بالفيروس، وسيزود التطبيق بمعلومات أخرى منها كيفية الخضوع للكشف وفقا لبلد المستخدم.

أعراض فيروس كورونا

وتشمل أعراض فايروس كورونا "كوفيد2019"،الأعراض التالية عادة بعد مرور 14 يوماً على حضانة الفايروس ،وفي بعض الأحيان قد تظهر الأعراض في بداية الأسبوع الأول من الإصابة وتشبه أعراض فايروس كورونا الذي ينتمي إلى فصيلة الفيروسات التاجية ،أعراض الإنفلونزا الموسمية إلى حد كبير عدا شدة الأعراض في حالة الإصابة بفايروس كورونا،وتشمل الأعراض مايلي:
  • ضيق النَفَس أو صعوبة في التنفس
  • التهاب الحلق
  • الصداع
  • الإسهال
  • القيء
  • التعب
  • الأوجاع
  • الحُمّى
  • السعال
  • سيَلان الأنف

كما ظهرت في بعض الحالات لدى المرضى فقدان حاستي الشم والتذوق،ويجدر بنا الذكر أن الأعراض التي تصاحب الإصابة بفايروس كورونا ،تتراوح مابين خفيفة جداً لدرجة أن المصاب لايشعر بها وتمر مرور الكرام ويكون الجسم مناعة طبيعية ضدها إلى أعراض شديدة تضعف الجسم وتتطلب تدخلاً طبياً للحد منها ومساعدة الجسم على مقاومة المرض.

يمكن أن تتراوح شدة أعراض مرض فيروس كورونا 2019 بين خفيفة جدًا إلى حادة.

ويعتبر الأشخاص الأكبر سناً ،عرضةً أكثر من غيرهم لخطر الإصابة بأعراض الفايروس الحادة وخاصة إذا كان المريض مصاباً بأمراض مزمنة،كالسكري وضغط الدم والربو وأمراض الجهاز التنفسي،حيث تؤدي الإصابة بفايروس كورونا إلى تفاقم هذه الأمراض وتعود سلبياً على صحة المريض ولايسعنا في نهاية المقال إلا أن نقول :
                                       "درهم وقاية خيرمن قنطار علاج"
ودمتم في رعاية الله وحفظه.

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة